ماهي الأدوات الناعمة وأين تستخدم ؟ د.عبدالكريم بكار


الإثنين ١١ / كانون الأول / ٢٠١٧ - عدد الزيارات : 3728



ما هي الأدوات الناعمة وأين تُستخدم؟

التغيير له أدوات خشنة وله أدوات ناعمة، الأدوات الخشنة تستخدمها الدول حتى تتمكن، وهي الجيش والأمن والمال والاعتراف الدولي، وفي زماننا حتى الإعلام يمكن أن يعتبر من الأدوات الخشنة، لأن أموالاً هائلة تُنفق في السر من أجل استخدام أدوات الإعلام لتحقيق مآرب معينة.
أما الأدوات الناعمة فهي التربية والدعوة والتعليم والحوار والعمل الخيري والإحسان وبعض أدوات الإعلام، هذه الأدوات الناعمة تستخدم في تغيير المجتمع، فنحن لا نغير حياتنا من خلال القوانين بل نغيرها من خلال الثقافة والتربية والمدارس والمحاضن التربوية والتعليم والدعوة إلى الله تعالى ومن خلال القدوات الذين يقدمون النماذج اللامعة والنماذج المستقيمة التي يتطلع إلى الشباب ويقتدي بها الصغار ويستفيد منها الكبار.
فالأدوات الناعمة هي لتغيير المجتمع، أما الأدوات الخشنة فهي لتمكن الدولة حتى تستقر وتستطيع بسط سلطانها وتستطيع تنفيذ القوانين فهي بحاجة لهذه الأدوات الخشنة.
سيكون من الخطأ أن تظن دولة ما أنها بالأدوات الناعمة تستطيع أن تسير أمورها، وسيكون من الخطأ أن يظن الدعاة وأهل الخير والمصلحون والمثقفون وصانعو الرأي العام أنه من خلال الأدوات الخشنة يستطيعون تغيير حياة المجتمع وأسلوب حياة الناس، هذا خطأ، فالناس من الممكن تحت الضغط واستخدام القوة وسلطة القانون أن يتغير سلوكهم في الظاهر، لكن في الباطن يكونوا أناساً سيئين جداً، أي يكونوا (منافقين)، في الظاهر هم أناس جيدون، وفي الباطن يرتكبون كل الموبقات، والمنافقون في الدرك الأسفل من النار، أعاذنا الله وإياكم من ذلك.





مشاركة